Google
 
Web freecopts.blogspot.com

This page is powered by Blogger. Isn't yours?

الجمعة، مارس 17، 2006

 

جامعة الأزهر العنصرية تفصل طالبا لأنه عبر عن رأيه على الانترنت


هو عبد الكريم نبيل سليمان الطالب بالفرقة الثانية بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر، له العديد من المقالات الجريئة التى ينشرها على مدونته على الانترنت وعلى موقع الحوار المتمدن ومن أشهرها مقال بعنوان "حقيقة الإسلام كما شاهدتها عارية فى محرم بك وهو المقال الذى تسبب فى إستدعائه من قِبل مباحث امن الدولة
مقالاته الجريئة لفتت انظار محاكم تفتيش جامعة الأزهر العنصرية فاستدعوه لمجلس التأديب


يقول عبد الكريم: ذهبت بالأمس الى كليتى بمدينة " دمنهور " لحضور مجلس التأديب الذى حولت إليه بسبب بعض آرائى ومقالاتى التى أنشرها فى بعض الفضاءات الإلكترونية
تراوحت الإتهامات الموجهة إلى بين إزدراء الدين الإسلامى والإلحاد وسب وقذف شيخ الأزهر وبعض أساتذة جامعة الأزهر ( بكل بساطة تحول النقد إلى جريمة سب وقذف ، وتحول إنتقاد التعاليم الإرهابية إلى الحاد وإزدراء للأديان ) ، لم أحاول نفى نسبة المقالات التى أخذوها كأدلة لإتهامى إلى ، بل أصررت وبشدة على أنها من نتاجى الشخصى على الرغم من أنهم كانوا يحذروننى من أن إعترافى هذا قد يجر على العديد من المسؤليات ، إلا أننى فضلت أن أظهر بوجهى الحقيقى بعيدا عن الأقنعة الزائفة التى نصحنى بعض أصدقائى بإرتدائها لإتقاء شر ما يمكن أن يحدث لى

واليوم وصله خطاب من الجامعة يخبره بفصله منها نتيجة لمقالاته المنشورة على الانترنت، حيث نشرت جريدة الجمهورية المصرية الخبر التالى
"قرر الدكتور حمدي شلبي عميد كلية الشريعة والقانون بدمنهور فصل الطالب عبدالكريم نبيل سليمان بالفرقة الثانية لارتكابه أقوالاً وأفعالاً تمس العقيدة واعتدائه بالسب والقذف علي الإمام الأكبر الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الأزهر وإهانة الجامعة.. كانت الكلية قد أعدت مذكرة بإحالة الطالب لمجلس التأديب لقيامه بالكتابة في بعض الموضوعات الهامة والحساسة من خلال بعض المواقع علي الأنترنت والتي تحرض علي الإثارة.. قرر المجلس إحالة صورة أوراق التحقيق الي النيابة
"
ويقول عبد الكريم تعليقا على فصله : لست حزينا ! ، وهل يكتئب الإنسان ويحزن عندما يحوز حريته مرة أخرى ، لقد إكتشفت أثناء التحقيق معى ولأول مرة أن كونى طالبا فى جامعة الأزهر يعنى أننى عبد مملوك لها هل أحزن لأننى إستعدت حريتى ؟؟ ، هل يكتئب العبد عندما ينجح فى إنتزاع حريته قسرا من قبضة من كان يعد نفسه سيدا عليه ؟؟ ، هل يبكى من ينتصر على الظلم والإستعباد وتقييد العقول ؟؟ ، لقد إنتزعتها إنتزاعا من بين أيديهم وكانوا يساوموننى عليها ، كانوا ينتظروننى أن أنكر وأن أتنصل من نسبة آرائى الحرة الجريئة لشخصى ، كان ينتظرون ولادة شخصيتى الثانية أثناء عملية التحقيق ، ولكن هيهات هيهات لما كانوا ينتظرونه منى
.إنها جامعة عنصرية ، بكل ماتحمله كلمة العنصرية من معانى ، كثيرا مايعيب علمائها ومشايخها على دول الغرب التى بلغت فى إحترام حقوق الإنسان شأنا عظيما أنها كانت فى مرحلة ما من تاريخها تنتهج التمييز العنصرى بحق مواطنيها ، أفلا يبادر أصحاب هذه العمائم الخاوية من العقول بإخراج القذى من أعينهم قبل أن يعيبوا على غيرهم أنهم كانوا مثلهم قبل عقود وقرون ؟؟!! .إنها جامعة عنصرية ، على الرغم من كونها جامعة أهلية ، تعتمد على أموال دافعى الضرائب المصريين مسلمين ومسيحيين فى تمويلها ، ثم لا تقبل غير المسلمين من مموليها طلابا فيها ... أليست تعد بذالك جامعة عنصرية ؟؟!! .جامعة تفصل فى الدراسة بين طلابها وطالباتها ، كل فى كليات منفصلة عن الأخرى ، بل وتحرِّمُ على طالباتها دراسة بعض التخصصات التى تجعلها حكرا على طلابها ... أليست جامعة عنصرية ؟؟

Comments:
Sad, this kid is brave. He will something big in the near future, mark my remarks.
You have my greatest respect for your values and principles which I believe he took it from his great mother.
blessings to you brother.
eemc2203@yahoo.com
 
I'm with you
this man well be the greatest liberal thinker in the nearest future
He 'll be the second TAHA HOSIEN

 

استاذنا الفاضل / عبد الكريم سليمان
لا أعرف ماذا أقول انا قلق عليك جدا فقد طالعت خبر فى احدى الصحف يقول " القبض على اباحث الازهرى الزنديق الذى يدعى ان بلير و شارون انبياء" و جاء فى الخبر مزاعم كاذبة غبية عن ان الباحث الذى سقط فى يد التطرف و الارهاب الحكومى لنظام الحكم الطلبانى المتحكم فى مصر من نوعية انه كان يجتمع بالرجال و النساء الفجار لتناول الحشيش(من حسن الحظ انهم لم يقولوا الخمر) و أتمنى فقط الا تكون انت من سقطت فى تلك اليد القذرة الارهابية التى سقط فيها من قبلك استاذنا الدكتور سعد الدين ابراهيم
فسبب قلقنا هو انهم لم يذكروا اسم الباحث الذى سقط فى يدهم الارهابية الملطخة بالدماء

 
الأستاذ .. وطنى مخلص ...
الباحث المعنى فى هذا الخبر هو الدكتور عبدالصبور الكاشف أحد أساتذة الجامعة وأحد أعضاء مجمع البحوث الإسلامية ... ولست أنا ! .
فقط أردت أن أنوه لذالك حتى لا يختلط الأمر على البعض .
تحياتى لكم جميعا ...
وشكرا على مساندتكم لى ..
الى اللقاء..
كريم
 
الأستاذ الفاضل ... وطنى مخلص ...
تحياتى لك ولللجميع ...
الباحث المذكور فى الخبر هو الدكتور عبدالصبور الكاشف .. أحد أساتذة الجامعة والعضو بمجمع البحوث الإسلامية ... ولست أنا !.
ذكرت ذالك للتنويه وحتى لا يختلط الأمر على البعض ...
أشكركم على مساندتكم لى ..
والى اللقاء..
كريم
 
جامعه الازهر جامعه اسلاميه تدرس صحيح الدين فى بلد اسلامى يحترم كافه اصحاب الديانات السماويه كما امرنا رسولنا الكريم محمد عليه الصلاة والسلام
وكون طالبا فيها يتدشق بانه صاحب راى حر فاءن الحريه لاتعنى التطاول على العقيده ولو كان هذا الطالب درس صحيح العقيده واعطاها العنايه اللازمه فى دراسته لما تطاول عليها,ولكنه حب الظهور والشهره فلولا هذا الشطط اللذى وقع فيه لما سمع به احد,ولما افردتم له هذه المساحه التى لا يستحقها على موقعكم
من حق الانسان ان يفكر وان ينقد ولكن ليس من حقه ان يتطاول على عقيدته ولا حتى على عقائد الاخرين واظن انكم تتفقون معى لو ان احد من ينتمون الى الكنيسه تجاوز حدود الادب فى نقده او حاول المساس بالعقيده المسيحيه وهو يزعم انه صاحب فكر وراى فان الكنيسه لن تتوانى فى طرده من مكانته الدينيه بالكنيسه ووقتها لايمكن ان نتهم الكنيسه بالعنصريه لانها اجتست عضوا فاسدا محسوبا عليها وكلمته تستمد قيمتها من انتمائه للمؤسسه الدينيه المحسوب عليها
ناجى العنانى
مصرى مسلم يحترم ويقدر كل مصرى على ارض هذا الوطن الغالى
 
تصدق يعبدالكريم افندى لولا انى محترم ومن طلاب جامعة الازهر كنت هزئتك
ازاى بتقول انها جامعة عنصرية عشان ممنوع الدراسة فيها لغير المسلمين
ازاى عايزواحد كافر يدخل صرح اسلامى زى ده
حرام عليكم اللى زيكم هو اللى خلى الغرب يعمل فينا كده
وبصراحة انت تستاهل اكتر من كده ربنا يريحنا منك ومن امثالك
وكمان عايز تعمل اختلاط بين الطلبة والطالبات انت متعرفش نسبة الجواز العرفى فى الجامعات العامة قد ايه
معنديش اكتر منكده بصراحة
ياريت تراجع نفسك
انا مقدرش اقول عنك غير كلمة واحدة بس
انت(المثقف الغبى
 
ان الازهر الشريف منارة للاسلام والمسلمين وللاسف لا يعلم ذلك طلابنا ولكن ما يجعلك تسطشيط غضبا ان الذى يعلم هذا هم الطلاب المغتربين وبالنسبة لذلكماذا نفعل لتوجية طلابنا وابناؤنا مهندس _عبد اللطيف عبد الحافظ _الاسكندرية
 
الاخ المحترم عبدالكريم ؟
ان غلو المعيشة فى مصر قد تدفع الانسان الى السرقه الكزب او حتى القتل ولكن يا اخى الكريم اثابك الله ؟
ان تتطاول على عقيدة الاسلام فهذا اكبر خطا اقترفته فى حق نفسك اولا ثم الاسلام (انا الله يغفر الزنوب جميعا الا ان يشرك به ) وانا لن افتى مثلما تجرات انت وتطاولت على دين السماحه والخلق واحترام الاديان السماويه )كيف سمحت لك نفسك ان تقول هذا الكلام المشين لا ادرى ماذا اقول ربى اغفر وارحو وانت خير الراحمين
 
عبد الكريم لم ولن يقول الحقيقة الكاملة انا زميله فى الكلية وتقبلوه فى سجنه سقول الحقيقة الكاملة
 
إرسال تعليق

<< Home

Free Copts الأقباط الأحرار

This page is powered by Blogger. Isn't yours?

المقالات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى الموقع
Links
archives
Hit Counter
hit Counter