Google
 
Web freecopts.blogspot.com

This page is powered by Blogger. Isn't yours?

الأربعاء، مارس 15، 2006

 

إستئناف نظر قضية وفاء قسطنطين

وما زال الحراك شديداً بين
الشيخ يوسف البدرى والمطالب
بتسليم وفاء قسطنطين وإسترجاعها
والدكتور نجيب جبرائيل الذى يرفض
ذلك لانتفاء صفة البدرى فى الدعوى رقم 10838لسنة 59 قضائية
إستأنفت أمس الثلاثاء 14/3/2006 الدائرة الاولى محكمة القضاء العالى بمجلس الدولة نظر قضية وفاء قسطنطين الذى يطالب فيها الشيخ يوسف البدرى ومن أنضموا اليه بالغاء القرار الصادر وتسليم وفاء قسطنطين الى الكنيسة وعودتها الى الاسلام بإعتبار على حد زعمه أنها أشهرت اسلامها وان قرار تسليمها للكنيسة مخالف للشريعة وقد جاء كرهاً عنها وان الكنيسة قد قيدت حريتها
وكان الدكتور نجيب جبرائيل قد تدخل في هذه الدعوى بصفته رئيس منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان رافضا طلبات البدري دافعاً بإنتفاء صفته كما أن الثابت بالأوراق والمستندات ومحضر النيابة وتحقيقات النائب العام أن وفاء قسطنطين قد حضرت وأقرت بأنها ولدت مسيحية وسوف تعيش وتموت مسيحية وأن العبرة مما هو ثابت رسمياً بالأوراق هذا فضلاً عن أن ما إنتهجه يوسف البدري في دعواه لا يقوم بناء على واقع أو قانون.

و لدى نظر الدعوى بجلسة الأمس تدخل أنصار يوسف البدري طالبين إختصام البابا شنودة الثالث في الدعوى بصفته رئيس الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والذي يتحفظ بوفاء قسطنطين لديه حسب ادعاءهم وإنهال أنصار البدري بكيل من الإدعاءات والشتائم على الدكتور نجيب جبرائيل بأنه يتحدى شعب مصر عندما طالب بإلغاء المادة الثانية من الدستور بأن الشريعة الإسلامية " مصدر رئيسي للتشريع وأن الدكتور نجيب أيده ملطخة بأكراه المسلمين من التحول عن دين الله فقد أقام أكثر من خمسين دعوى قضائية يطالب فيها بتحول من أسلموا ثم عادوا إلى النصرانية ولا يجوز له يقصد الدكتور نجيب أن يتحدى بأنهم كانوا نصارى وأسلموا فإن الإسلام هو دين الله ولا رده في الإسلام.
وإن كان هذا الحقوقي الذي كما زعم ظاهره حق وباطنه باطل

أين أنت يا نجيب من إضطهاد اليهود والرومان للأقباط ثم إضطهاد بعضهم البعض كملل؟ "واستطرد المتدخل نصير الشيخ يوسف البدري في صحيفة دعواه ضد الدكتور نجيب جبرائيل مهاجماً إياه بعنف على ما ظهر فيه الدكتور نجيب جبرائيل في برنامج الحقيقة على قناة دريم في ملف إختطاف الفتيات وتمسك بما جاء بمقال جمال أسعد في جريدة العربي الناصري حول ملف إختطاف المسيحيات الذي كتبه جمال أسعد تحت عنوان " أكاذيب السيد جبرائيل في ملف إختطاف الفتيات المسيحيات

وإنتهى في صحيفته بأن الدفاع عن الإسلام فرض عين على كل مسلم ومسلمة لا يسقط عنه ولو قام به الآخرون وإنتهى بعد الشتائم والتطاول عن الدكتور نجيب جبرائيل بأن تتمسك المحكمة بإسترجاع وفاء قسطنطين من قبضة الكنيسة ورفع الإكراه الواقع عليها وإعطائها الحرية الشاملة في إشهار إسلامها علانية
وقد قامت المحكمة بتأجيل القضية الى جلسة 30/5/2006 لإعلان قداسة البابا شنودة الثالث كطلب المتدخل من أنصار البدري كخصم في الدعوى
هذا وسوف يحتفظ الدكتور نجيب جبرائيل بحقه القانوني فيما جاء بصحيفة المتدخل من أنصار الشيخ يوسف البدري والمنضم إليه والتي حفلت بكيل من السباب والشتائم والسب والقذف في حق نجيب جبرائيل ووصفه بأنه يتحدى شعب مصر عندما طالب بإلغاء المادة الثانية من الدستور وأنه يكره المسلمين على التحول عن دين الله وأنه بعيد كل البعد عن حقوق الإنسان وأن نشاطه في ذلك ظاهره حق وباطنه عذاب
المستشار د./ نجيب جبرائيل

Comments: إرسال تعليق

<< Home

Free Copts الأقباط الأحرار

This page is powered by Blogger. Isn't yours?

المقالات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى الموقع
Links
archives
Hit Counter
hit Counter